الرئيسية / دراسات وتقارير / دراسات حول تصورات الشباب للأمن الانساني على المستوى المحلي

دراسات حول تصورات الشباب للأمن الانساني على المستوى المحلي

يُقدّم هذا المؤلف دراسة ميدانية تم من خلالها استخلاص جملة من المعطيات الكمية والكيفية وتحليلها قصد معرفة تصورات الشباب التونسي حول الأمن الإنساني، إضافةً إلى صياغة جملة من التوصيات.

 إنطلاقاً من إيماننا بدور الشباب في صنع سياسات عامة بديلة، أرادت راج تونس تحليل ظاهرة الأمن الإنساني  من خلال تصورات الشباب التونسي عبر ربطها بسياق تفعيل الباب السابع من دستور 27 جانفي 2014 الذي يتمحور حول السلطة المحلية.

تمّ إنجاز مشروع “شباب فاعل من أجل الأمن” بالتعاون مع مركز جنيف للرقابة الديمقراطية على القوات المسلحة “DCAF” وهو منظمة دولية مقرها الرئيسي سويسرا، مكرّسة لمساعدة الدول والديمقراطيات المتقدمة والديمقراطيات الناشئة في إرساء الحوكمة الرشيدة في القطاع الأمني في إطار من الديمقراطية واحترام سيادة القانون. ويقدم مركز جنيف للرقابة الديمقراطية على القوات المسلحة برامج الدعم الاستشارية والمساعدات العملية للدول التي تسعى لتعزيز الحوكمة الرشيدة في قطاعات الأمن. كما يعمل مركز جنيف للرقابة الديمقراطية على القوات المسلحة مباشرة مع الحكومات الوطنية والمحلية والبرلمانات والمجتمع المدني والمنظمات الدولية وقوات الأمن والدفاع.

 يهدف هذا المشروع إلى تعزيز الحوار الشامل حول تصورات الشباب واحتياجاته من حيث الأمن على المستوى المحلي حيث وقع اختيار ستّ بلديات رائدة اعتمادا على معايير محددة وهي بلديات: أريانة المدينة، بنزرت الشمالية، المنستير المدينة، القصرين الشمالية، المتلوي وتطاوين الشمالية.

وحرصًا منها على تعزيز قدرات الشباب، سعت منظمة راج تونس إلى تشريك الشباب أنفسهم في الدراسة الميدانية، حيث تم اختيار 42 شابا وشابة أصيلي البلديات الستّ لإجراء البحث الميداني، بعد أن وقع تكوينهم  في مجال المسح الميداني.

View Fullscreen

شاهد أيضاً

محاربة الفساد : إرادة حقيقية و مهاش فرصة لتوسيع القاعدة الانتخابية

   فيديو بسطنا من خلالو دور هيئة الحوكمة الرشيدة ومكافحة الفساد ، الهيئة الدستورية …

Subscribe / Inscription / إشترك

Subscribe / Inscription / إشترك