الرئيسية / صحافة / شباب تونس بين المحاكم

شباب تونس بين المحاكم

تونس في 24 جانفي2017

شباب تونس بين المحاكم

6 سنوات بعد الثورة ولا زالت المقاربة الأمنية هي الحل الوحيد للسلطة لإخماد صوت الحركات الإجتماعية و خاصةً الشبابية منها ، حيث نجد أنفسنا اليوم أمام مجموعة من المحاكمات على خلفية احتجاجات شبابية جدت طيلة السنوات الفارطة.
فمن محاكمة شباب قليبية التي تراوحت فيها الأحكام الإبتدائية إلى 14 سنة سجن غيابياً إلى محاكمة شباب مدينة الرقاب التي ضل فيها 03 شبان بسجن أفافهم أكثر من سنة ولا يزالون ورفض يوم الجمعة الفارط 20 جانفي2017 الإفراج عنهم بمحكمة الإستئناف بسيدي بوزيد.
كذلك، ستشهد مدينة الكاف يوم الغد الموافق 25 جانفي 2017 محاكمة شباب الجريصة وتاجروين أمام المحكمة الابتدائيّة بالكاف وذلك انطلاقا من الساعة العاشرة صباحا.
22 من شباب الجريصة الي فيهم 15 موقوفين، من بين التهم الموجهة إليهم:
  • العصيان المسلح المكون من 10 افراد       .(119)
  • اضرام النار بمباني غير معدة للسكن. (308)
  • -الاعتداء المدبر على حرية الجولان (قانون من عام 1953).
نؤكد نحن في راج تونس مساندتنا واسنادنا كل الحركات الشبابية في نضالها الإجتماعي ، ونعرب عن وقوفنا في صفها وإلى جانب عائلات الشباب الموقوف والملاحق و مواكبة كل المحاكمات  وعليه ندعو إلى :
  • شكرنا و تقديرنا لأصدقاء الشباب الأستاذين شرف الدين القليل وخالد عواينية.
  • الوقف الحالي الملاحقة الأمنية والقضائية للشباب.
  • تحميل الحكومة تبعات محاكمات الشباب وما سينتج عنها من إحتقان إجتماعي.
  • ندعو السلطات إلى مراجعة سياستها الفاشلة في التعامل مع مطالب الشباب والجهات المحرومة والمهمشة.
  • نحب بالهيئة القضائية المتعهدة بقضايا الحراك الشبابي إلى تكريس قرينة البراءة ومبادئ الحرية والإنصاف والعدل.
  • الانتباه إلى الخروقات الشكلية والإخلالات الإجرائية التي سلبت الشباب حريتهم.

عن الهيئة المديرة لمنظمة راج تونس 

شاهد أيضاً

بيان – حلق الوادي: المدينة الجميلة تخنقها مادة الكلنكر

بيان حلق الوادي: المدينة الجميلة تخنقها مادة الكلنكر !!!   تشهد مدينة حلق الوادي منذ أكثر …

Subscribe / Inscription / إشترك

Subscribe / Inscription / إشترك